كيف يتم قياس أداء الشركاء؟
نقوم بقياس أداء الشركاء من خلال مؤشرات الأداء الرئيسية - وهي مقياس أداء معتمد شائع الإستخدام، يستخدم في مساعدة المؤسسة على تحديد وتقييم مدى نجاحها، عادة في مجال إحراز التقدم نحو الأهداف المؤسسية الاستراتيجية. ويمكن تحديد مؤشرات الأداء الرئيسية من خلال الإجابة على السؤال:

«ما هي المسائل الأكثر أهمية لمختلف المعنيين بالمؤسسة؟» ويمكن مراقبة مؤشرات الأداء الرئيسية باستخدام تقنيات ذكاء الأعمال لتقييم الوضع الحالي للأعمال والمساعدة في توفير الإرشادات لإتخاذ الخطوات اللازمة. ويعرف النشاط الفوري لمراقبة مؤشرات الأداء الرئيسية بإجراء مراقبة نشاط الأعمال. ويتم إستخدام مؤشرات الأداء الرئيسية لتقييم النشاطات صعبة التقييم مثل فوائد تطوير الريادة، الإشراك، الخدمات، ومستوى الرضا. وعادة ما ترتبط مؤشرات الأداء الرئيسية باستراتيجية الشركة باستخدام المفاهيم والتقنيات مثل سجل النتائج المتوازنة.

وفي مجال الرعاية الصحية، يمكن ربط مؤشرات الأداء الرئيسية مع الحالة الصحية العامة للسكان - مثل الحالة الصحية للمجتمع في إمارة واحدة في دولة الإمارات. وقد تكون هذه المؤشرات دليل للريادة أو التخلف، وتشير إلى الأصول الهيكلية والإجرائية أو تتعلق بالنتائج المحققة. وهناك العديد من الموارد الرسمية لمؤشرات القياس الرئيسية تتماسك مع معيار الأداء، لتحصل هذه التفسيرات على المصداقية العالمية (مثال: مبادئ المحاسبة المقبولة عموماً، أو الإتحاد الأمريكي لإدارة المعلومات الصحية).

فريق واحد، صوت واحد، مستقبل واحد

نحن نقوم بإجراء القياسات المختلفة والمتابعة والمراقبة والتعديل والضبط؛ كما نعكف على جمع تلك التعديلات وإعادة صياغة الخطة تحت مسمى الخطة الإستراتيجية ٢٠١٢ - ٢٠١٦ من أجل ضمان التزام شركة ”صحة“ وكل جهات الأعمال التابعة لها بإطار ونموذج التخطيط الإستراتيجي الصادرين عن الأمانة العامة للمجلس التنفيذي في أبوظبي.

ولتحقيق هذا حددت إدارة ”صحة“ ثمان أولويات تُنفذ عبر أربع مجالات مختلفة ضمن إطار سجل الأداء المتوازن، وتم تعديل رؤية ورسالة ”صحة“، المتمثلة في نظام رعاية صحية عالمي المستوى، لتشمل ٢٨ هدفاً استراتيجياً و٥٠ مبادرة استراتيجية، بالإضافة إلى ٤١ مؤشر أداء رئيسي.

ويعكس هذا التحديد والتطبيق الشامل لخطة ”صحة“ الاستراتيجية الخمسية على جميع وحدات الأعمال التزام ”صحة“ القوي بشعارها المؤسسي وهو ”فريق واحد، صوت واحد، مستقبل واحد“. ونحن نمضي قدماً واثقين برسالتنا القيمة، تقودنا رؤيتنا الثاقبة، وتدفعنا قيمنا الأصيلة.

إن النموذج التشغيلي لـ ”صحة“ يضم مكونين رئيسيين هما: المكتب الرئيسي ووحدات الأعمال. وتتمثل مهمة المكتب الرئيسي بموازاة الأهداف والخطط الاستراتيجية الخاصة بوحدات الأعمال مع أهداف وخطط المؤسسة ككل وتشمل:

المكتب الرئيسي لـ ”صحة“:

  • مكتب رئيس مجلس الإدارة
  • التدقيق الداخلي
  • مكتب العضو المنتدب الذي يضم الشؤون المؤسسية والقانونية
  • مكتب الرئيس التنفيذي الذي يضم: التسويق المؤسسي، متابعة تنفيذ العقود، إدارة الاستراتيجية والأداء
  • الشؤون الطبية والجودة الطبية
  • الشؤون المالية (بما فيها إدارة الدمج والاستحواذ وإدارة الإيرادات)
  • إدارة العمليات التي تتألف من مكتب رئيس إدارة العمليات، مركز خدمة ورعاية العملاء، وقسم الصحة والسلامة والبيئة، التخطيط المؤسسي والتطوير، مركز القيادة والسيطرة لعمليات شركة ”صحة“ والجهوزية للكوارث
  • المنشآت والبناء التي تتألف من إدارة تطوير وصيانة المنشآت وإدارة التخطيط وبناء المنشآت
  • تقنية المعلومات
  • الخدمات المساندة (بما فيها الموارد البشرية)

يحدد المكتب الرئيسي لـ ”صحة“ اتجاهات العمل في مختلف المنشآت الصحية ويقوم بالمساعدة في أداء كل منها.

فكل من مستشفيات ”صحة“ هي وحدة عمل مستقلة ومسؤولة عن مؤشرات أدائها الرئيسية وميزانيتها الخاصة وإصدار التقارير المالية والأعمال الطبية شهرياً. ويتولى المكتب الرئيسي لـ ”صحة“ مهام تطوير المبادرات أو المشاريع التي تتعلق بجميع وحدات العمل مثل سياسات الموارد البشرية، والبنية الأساسية لتقنية المعلومات، الإرشادات الطبية، الشؤون القانونية والمشتريات للمجموعة.

منشآت ”صحة“ هي:

  • مدينة الشيخ خليفة الطبية (وتضم العيادات التابعة لها وبنك أبوظبي للدم)
  • مستشفى الكورنيش (والعيادة التابعة لها)
  • مستشفى المفرق (والعيادات التابعة لها)
  • مستشفى الرحبة
  • مستشفى توام (تضم بنك الدم في العين والعيادات التابعة لها ومستشفى الوقن)
  • مستشفى العين (والعيادات التابعة لها)
  • مستشفيات الغربية (ستة مستشفيات وعدد من العيادات في المنطقة الغربية)
  • الخدمات العلاجية الخارجية و٢٨ عيادة ومركز رعاية صحية تابعة له.

شركاء ”صحة“
تعد شراكات ”صحة“ ذات دور حيوي جداً يسهم في نجاح عملياتها ولها دور فعال كذلك في نقل المعرفة والتعليم والارتقاء بالرعاية الصحية. ولتحقيق أهدافنا وتعزيز الميزة التنافسية، عقدت ”صحة“ إتفاقيات شراكة مع عدد من المؤسسات العالمية المرموقة التي تتمتع بخبرات طويلة في مجالات توفير الرعاية الصحية والأبحاث. ففي الوقت الذي تمتلك فيه ”صحة“ وتشغل وحدات الأعمال، نعهد إلى شركائنا العالميين بمهام إدارة الأعمال اليومية من خلال إتفاقات إدارة الخدمات.

ويشمل هؤلاء الشركاء:

  • مركز جونز هوبكنز الطبي العالمي (مستشفيات توام والرحبة والكورنيش)
  • كليفلاند كلينيك (مدينة الشيخ خليفة الطبية)
  • بمرنغراد انترناشيونال (مستشفى المفرق)
  • فامد وجامعة فيينا الطبية (مستشفى العين)

وتحدد اتفاقيات إدارة الخدمات المهام المتوقعة من الشركاء وتساعد في تحديد علاقات الشركاء مع ”صحة“. ولا تقتصر مشاركة الشركاء على تشغيل المنشآت الصحية بنجاح فحسب، بل تتضمن كذلك نقل المعرفة والتعليم والإرشادات الطبية، والارتقاء بممارسات الرعاية الصحية بما فيها وضع أسس البحث الطبي المستقبلي في مرافق ”صحة“.