التقرير السنوي 2012

مستشفى العين ومراكز طب الأسرة

إنجازات 2012

  • فاز المستشفى بالجائزة الفضية بفضل منهجه المرتكز على المريض في برنامجه الاجتماعي الخاص بالصحة العقلية.
  • افتُتحت عيادة طوارئ جديدة في قسم الباطنية، ويقوم فريق طبي يضم أطباء استشاريـون وأخصائيون وعامون يوميـاً بجولتين على الأجنحة.
  • أنشأ قسم صحة الطفل وحدة العناية المتوسطة HDU في جناح الأطفال وهي مزودة بأجهزة CPAP، حيث تم تثبيت مخارج الهواء والأكسجين بشكل صحيح بواسطة كادر مدرَّب.
  • أدخل قسم الجراحة عملية إعادة زرع الحالب، وهي عادة ما تستخدم لعلاج البالغين عند وجود مرض أو إصابة في الثلث السفلي من الحالب يؤدي إلى انسداد أو ناسور.
  • تم استخدام تقنية استخراج الحصاة المرجانية من حوض الكلية بالتنظير وهي طريقة جديدة ذات تدخل جراحي أقل لمعالجة مشكلات الحصى في حوض الكلية وأعلى الحالب. وتمتاز العمليات التنظيرية بنسبة نجاحها العالية، حيث تصل فيها نسبة المرضى الذين يتخلصون من الحصى لمدة سنة بعد الجراحة إلى ٪100-88.
  • استأصل جراحو الأنف والأذن والحنجرة ورم رقبة كبير نادر (ورم شفاني).
  • تم للمرة الأولى تنفيذ إجراءات تخديرية ناجحة لاستئصال ورم القواتم الكظرية. وهذه حالة نادرة في جميع أنحاء العالم تم تناقل أخبارها بين أطباء التخدير وفي المنشورات الطبية نظراً لأنها تحتاج اعتبارات خاصة قبل الجراحة.
  • حضر 41 مشاركاً من برنامج «توطين» برامج المستشفى للتدريب الداخلي المصممة خصيصاً من أجلهم.
  • حصل المستشفى على اعتماد المجلس الدولي لاعتماد برامج التخصصات الطبية لديه، ولبرنامج طب أمراض النساء والتوليد.
  • اجتاز كافة الأطباء المقيمين في برنامج الطب النفسي امتحان المجلس العربي للإختصاصات الطبية.
  • فاز المستشفى بجائزة «التميز في التصوير الطبي والتشخيص» وجائزة «التميز في مجال سلامة المرضى» وذلك خلال جوائز مؤتمر ومعرض الصحة العربي؛ وحصلت الصيدلية على المرتبة الأولى في برنامج «جودة» التابع لهيئة الصحة - أبوظبي.
  • الحصول على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة (JCI) لخدمات تصوير الأوعية الدموية.
  • شملت الخدمات الطبية التي تم تحسينها تركيب الكانيولا الوريدية المركزية، أخذ خزعات البروستاتا باستخدام التوجيه بالموجات فوق الصوتية، توسعة الشريان الرحمي خلال العمليات القيصرية، زراعة غضروف الكاحل وجراحة الجلوكوما الخلقية.
نـبــذة

يلتزم مستشفى العين ومراكز طب الأسرة بتوفير الرعاية الصحية النوعية بمعايير صارمة في الإمتياز الطبي. وتعد التطويرات المتواصلة مسألة حيوية في توفير الإحترام والود وروح العمل الجماعي والنزاهة والإبتكار والمسؤولية التي تشكل القيم المحورية لمختلف أعمال المؤسسة.

يقع المستشفى في قلب مدينة العين وهي ثالث أكبر مدينة في الإمارات العربية المتحدة، حيث يبلغ تعداد سكانها حوالي 550,000 نسمة.

يعد المستشفى الرئيسي الذي يضم 412 سريراً مرفقاً صحياً عالي التخصص في الحالات الحادة وخدمة الطوارئ، وواحد من أبرز مستشفيين في العين. وتشمل شبكة خدمات المستشفى ثلاث مراكز صحية للأسرة ويوفر مجموعة شاملة من الخدمات العيادية العامة والتخصصية. كما يشكل مركز التعليم والتدريب والأبحاث الطبية لمستشفيين تعليميين من أوروبا والإمارات.

ويمتد حرم المستشفى الرئيسي على ما يقارب 220,000 م2 وحوالي 45,000 م2 من المساحة المبنية تضم 35 قسماً طبياً وجراحياً متخصصاً. ويوجد فيه أكثر من 318 طبيباً و315 ممرضاً وممرضة يقدمون العناية لأكثر من 19٫000 مريض كل سنة.

ومنذ عام 2007، وتحت إشراف «صحة» تتولى جامعة فيينا الطبية وفاميد وهي مستشفيات تخصصية رائدة على المستوى الأوروبي، مسؤولية إدارة المستشفى. وبالإضافة إلى المبنى الرئيسي للمستشفى، يوجد مستوصفين، وجناحين للطب النفسي والعزل ووحدة للعلاج الطبيعي ومركز خدمات في العلوم السلوكية وهو المركز الوحيد من نوعه في مختلف أنحاء المنطقة الشرقية.

وفي المعدل، يقوم مستشفى العين بما يقارب من 6٫200 إجراء جراحي تتنوع ما بين جراحات العظام والجراحات النسائية. كما يتولى مركز طب الطوارئ والحوداث ما يقارب 95٫000 مريض من مختلف الأعمار سنوياً بما فيها حالات الحوادث. إن ذلك يعني علاج حوالي 260 حالة طوارئ يومياً في مركز طب الطوارئ والحوادث.

ويشمل مركز الحوادث 34 سريراً لعلاج الحالات الطبية الطارئة موفراً الرعاية على مدى 24 ساعة إلى الحالات المرضية أو الجروح الحرجة.

ويعد مستشفى العين المرفق الوحيد في المنطقة الذي يشتمل على وحدة للأمراض المعدية تضم عنبراً يستوعب 12 سريراً لمرضى الأمراض المعدية. وجميع غرف المرضى مزودة بقدرات ضغط الهواء السلبي التي تعني أن جميع الغرف مزودة بنظام تهوئة مستقل مما يعني العزل الوقائي ضد تفشي الأمراض.