التقرير السنوي 2012

مستشفى الرحبة

إنجازات 2012

  • حصل مستشفى الرحبة على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة (JCI) للمرة الثالثة، بعد أن كان أول مستشفى عام في دولة الإمارات العربية المتحدة يحصل على هذا الاعتماد.
  • افتتاح قسم خدمات الطوارئ السريعة («الرعاية») الذي يوفر رعاية صحية عالية الجودة بسرعة أكبر للنساء والأطفال ممن يحملون بطاقات «ثقة».
  • مهدت ورشات العمل التي عقدت حول تحسين إجراءات «تسجيل الحوادث والإصابات» و«النتائج والأداء في الحوادث والإصابات» الطريق لإقامة مركز متخصص بالحوادث والإصابات.
  • يعتبر جهاز التصوير الجديد 1.5T أول جهاز للتصوير بالرنين المغناطيسي في العالم ذو تقنية رقمية.
  • أدى التعاون بين مستشفى المفرق ومستشفى الرحبة إلى تنسيق إدارة معلومات المستشفيين.
  • توسعة وحدة العناية المركزة ووحدة العناية المركزة للأطفال حديثي الولادة بإضافة 27 سريراً جديداً.
  • افتتاح عيادتين جديدتين لأمراض الروماتيزم وأمراض القلب، وإعادة افتتاح عيادة طب وجراحة العيون.
  • كانت نتائج استبيان رضا المرضى كما يلي: المرضى المنومين ٪90.2، مرضى العيادات الخارجية ٪85.9، الطوارئ والحوادث ٪86.5.
  • بدء العمل ببرنامج الوقاية من إصابات الأطفال بتوزيع 500 مقعد سيارة للطفل لجميع المواليد الجدد.
  • حصل «فريق الاستجابة السريعة في غرفة الطوارئ» على الجائزة البلاتينية في حفل توزيع جوائز «صحة» للمشاريع التحويلية.
  • تطبيق إجراءين طبيين جديدين لعلاج الربو والسل الرئوي، وهو ما سيحسن مستوى الرعاية الصحية للمرضى ونتائجها. وتم اختيار هذين المرضين نظراً لخطورتهما وانتشارهما.
  • انضم مستشار في طب الطوارئ في شهر أكتوبر ليصبح العدد الإجمالي 21 مستشاراً ـ 12 من المستوى T1 و9 من المستوى T2.
  • استضاف المستشفى مؤتمر المرأة الوطني الثالث، حيث فاق عدد الحضور 800 مشارك، وتم عرض أفضل الممارسات في مجال صحة المرأة.
  • نشر برنامج التوعية بالرعاية الصحية عدة حملات شملت التوعية بسرطان الثدي، يوم هشاشة العظام، اليوم العالمي لمرضى السكري، تعليم الإسعافات الأولية لأطفال المدارس وأولياء الأمور ويوم التغذية الخاص بالرضاعة الطبيعية.
  • زاد عدد العاملين من المواطنين الإماراتيين بانضمام 30 موظفاً، وتم توفير برامج تدريب مناسبة للمساهمة في زيادة خبراتهم ومهاراتهم.
  • تقديم عشر أبحاث تمت مراجعتها وقبولها جميعها في الولايات المتحدة الأمريكية.
نـبــذة

يقع مستشفى الرحبة في الشمال الشرقي لمدينة أبوظبي على الطريق الرئيسي ما بين أبوظبي ودبي. ومستشفى الرحبة هو مستشفى خدمات صحية ثانوية متقدم ويوفر الخدمات الطبية والجراحية وهو ملتزم بعملية التطوير المستمر والإستثمار فـي بناء مركز للإمتياز.

إنطلاقاً من موقعها المتميز بالقرب من الطريق المزدحم بحركة المسافرين الذي يربط بين دبي وأبوظبي، تعمل مستشفى الرحبة كغرفة طوارئ رئيسية لاستقبال ضحايا أي حادث من الحوادث التي تقع على هذا الطريق. وليس بجديد على المستشفى أن تستقبل عدداً كبيراً من حالات الإصابة الناجمة عن الحوادث الكبيرة، أبرزها قيام المستشفى بمعالجة أكثر من 200 مريض في غضون ثلاث ساعات فقط إثر وقوع حادث سير كبير ومروع على هذا الطريق في عام 2008.

وتم إفتتاح المستشفى في عام 2003، ومنذ شهر يوليو 2008، أصبحت إدارته في عهدة مركز جونز هوبكنز الطبي العالمي بالتعاون مع مستشفى جونز هوبكنز وهو واحد من مؤسسات الرعاية الصحية الأبرز سمعة عالمياً في الولايات المتحدة الأمريكية. وبالإضافة إلى خدمة إحتياجات المجتمع من خلال خبراته العلاجية، يقوم المستشفى بتطوير عدد من البرامج الوقائية للحد من إنتشار الأمراض المزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم.

وتشمل مرافق مستشفى الرحبة، خدمات الحوادث والطوارئ والتوليد والأمراض النسائية والأمومة والغسيل الكلوي والرعاية المركزة للمواليد الجدد. ويضم المستشفى 114 سريراً في سبع عنابر وطاقم عمل يزيد عدده عن 700 موظف. وفي المعدل، يتعامل المستشفى مع أكثر من 13٫000 حالة طوارئ وزيارة مريض خارجي شهرياً و 650 حالة إدخال و150 عملية معظمها في مجالات الأمراض النسائية وجراحات العظام والجراحات العامة.